الرئيسية / جرائم و حوادث / لاعبا كرة قدم يغتصبان سيدة ويحاولان شراء صمتها بالنقود

لاعبا كرة قدم يغتصبان سيدة ويحاولان شراء صمتها بالنقود

رفعت امرأة تدعى “دينيس كلير” دعوى على الهداف ديفيد جودويلي ولاعب كرة القدم في النادي الاسكتلندي دندي يونايتد ديفيد روبرتسون لدى المحكمة المدنية العليا اتهمتهما فيها بالاغتصاب بعد أن فشلت النيابة في تقديمهما للمحاكمة.

وذكرت صحيفة “اندبندنت” أن المحكمة أمرت اللاعبين بدفع تعويض 100 ألف جنيه إسترليني للسيدة بعد أن أقر القاضي اغتصابها في أرمادال في يناير 2011، وتركت في حالة صدمة واضطراب عندما لم يحاكم اللاعبين، وتم إسقاط التهمة في يوليو من نفس العام.

وسعت كلير للحصول على تعويض قدره 500 ألف جنيه إسترليني، لكن تم الاتفاق على تعويضات قدرها 100 ألف جنيه إسترليني خلال الدعوة المدنية في محكمة ادنبره.

وقالت الأم البالغة من العمر 30 عامًا في مقابلة عقدت في المحكمة إن اللاعبين عرضا مبلغ قدره 115 ألف جنيه إسترليني عليها بما في ذلك النفقات لكنها رفضت شراء صمتها وتعويض معاناتها بالنقود، وأصرت على كشف الحقيقة.

وحاول اللاعبان باستمرار تأكيد براءتهما، مدعيان أن كلير كانت تريد ممارسة الجنس معهما.

غير أنه في حكم غير مسبوق، تم الادعاء على جودويلي وروبرتسون واتهما بالكذب والاغتصاب وسيدفعان للضحية مبلغًا وقدره 115 ألف جنيه إسترليني للتعويض عن العطل والضرر اللذين تسببا بهما لها.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *